هذا الصندوق ليس للإزعاج بل هو للترحيب بكم
فإن كان يزعجكم اضغط على ( إخفاء ) ـ
و إن كان يهمكم أمر المنتدى فيسعدنا انضمامكم
بالضغط على ( التسجيل ) تظهر بيانات التسجيل البسيطة
بعدها تصبحون أعضاء و ننتظر مشاركتكم

يا ضيفنا.. لو جئتنا .. لوجدتنا *** نحن الضيوف .. و أنت رب المنزل ِ
فأهلا بكم

فى منتديات صقور العنين



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول

اعلان هام : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. الموقع تم انتهاكه من قبل عناصر مجهوله ونرجوا من الجميع مغادرة الموقع ولكم جزيل الشكر .. صادر عن مدير الموقع ..
اعلان : نتأسف عن اعضائنا و زوارنا الكرام بأن الموقع سيتم ايقافه بسبب انتهاكه

شاطر | 
 

 المرأة بين التحرير والتغرير

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
قناص حضرموت
المدير العام
المدير العام
avatar

عــدد الـمـسـاهــمـات : 2176
الــــجــــنـــــس : ذكر
الــــــمـــــزاج :
الــــــــدولـــــــــه : اليمن
تــقــبـم نــشـــاط الــمـنــتـــدى : 11116
الاسد الـــعـــمــــر : 21

مُساهمةموضوع: المرأة بين التحرير والتغرير   الخميس مارس 24, 2011 11:26 am

أصل القضية

بدأت القضية مع المرأة الغربية ، وهذا لا يعني أن المرأة المسلمة لم تكن تعاني من المشاكل والهموم ، فلو كان هذا الأمر صحيحاً لما وجد هؤلاء الغربيون ثغرة يدخلون بها إلى مجتمعاتنا، ولكن الفرق بين الشرق والغرب شاسع ، ذلك أن المرأة في العالم الإسلامي لم يكن لها قضية خاصة إنما كانت القضية الحقيقية هي تخلف المجتمع وانحرافه عن حقيقة الإسلام ،" وما نتج عن هذا التخلف في جميع مجالات الحياة ، وما تحقير المرأة وإهانتها وعدم إعطائها وصفها الإنساني الكريم إلا مجال من المجالات التي وقع فيها التخلف عن الصورة الحقيقة للإسلام " .
إن الصورة الحقيقية للإسلام ممكن أن تُقرأ واضحة في كتب السِّيَر والتاريخ الإسلامي التي ذكرت كيف كان للمرأة في عهد الرسول عليه الصلاة والسلام كيان مستقل عن الرجل تطالب بحقها الذي أعطاها إياه الإسلام بكل جرأة ، فها هي تقف في وجه عمر بن الخطاب رضي الله عنه تطالب بحقها في صلاة الجماعة في المسجد كما فعلت عاتكة بن زيد ، وها هي تمارس حقها بإدارة أموالها بمعزل عن زوجها كما فعلت ميمونة أم المؤمنين بجاريتها دون علم رسول الله صلى الله عليه وسلم . وكما فعلت أم سليم بنت ملحان التي أهدت رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم عرسه هدية باسمها لا باسم زوجها ، فقالت : " يا أنس ، اذهب بهذا إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقل: بعثت بهذا إليك أمي ، وهي تقرؤك السلام وتقول : إنّ هذا منّا قليل يا رسول الله " .
هذا في الإسلام أما في الغرب فإنه كان للمرأة بالفعل قضية ومعاناة ، إذ أنها كانت " في اعتقاد وعقيدة الأوروبيين حتى مئتي سنة مطيّة الشيطان، وهي العقرب الذي لا يتردد قط عن لدغ أي إنسان ، وهي الأفعى التي تنفث السم الرعاف ... في أوروبا ( أيتها الأخوات ) انعقد مؤتمر في فرنسة عام 568م ، أي أيام شباب النبي صلى الله عليه وسلم ، للبحث هل تعدّ المرأة إنساناً أم غير إنسان ؟ وأخيراً قرروا : إنها إنسان خلقت لخدمة الرجل فحسب !
والقانون الإنكليزي حتى عام 1805 م كان يبيح للرجل أن يبيع زوجته بستة بنسات فقط، حتى الثورة الفرنسية التي أعلنت تحرير الإنسان من العبودية والمهانة لم تشمل المرأة بحنوِّها ، والقاصرون في عرفها : الصبي والمجنون والمرأة ، واستمر ذلك حتى عام 1938 م ، حيث عُدِّ لت هذه النصوص لصالح المرأة " .
إن أصل القضية في الغرب يعود لاحتقار الكنيسة النصرانية للمرأة احتقاراً جعل رجالها يبحثون إذا كان ممكناً أن يكون للمرأة روح ، وهذا ما حصل " في مؤتمر " ماكون Macon " وما شفع بالمرأة آنذاك هو كون مريم أم يسوع امرأة ولا يجوز أن تكون أم يسوع بلا روح " .
إن أصل القضية إذاً بدأ من الديانة النصرانية حيث أساءت الكنيسة كمؤسسة في فهم الدين المسيحي في روحيته وأخذت تطبقه وفقاً لذهنية القائمين عليها ، ومن هؤلاء القديس بولس الذي قال : إن المرأة خُلقت للرجل، والقديس توما الأكويني الذي ذهب إلى أبعد من ذلك إذ صنّف المرأة بعد العبيد .
ولقد استمرت الكنيسة النصرانية في تغيير التعاليم الدينية وَفْقاً للمفاهيم والاعتبارات السائدة في البلدان التي كانت تريد السيطرة عليها فقدّست " مفهوم الأمومة مثلاً عندما أرادت السيطرة على الحضارة اليونانية ، وألغت هذا التقديس عندما انتقلت إلى السيطرة على الحضارة الجرمانية ، واستبدلته بالاعتبارات المعمول بها في هذه الحضارة حيث كان التقديس للملكية الخاصة ولاعتبار المرأة ملك الرجل وفي مصاف القاصرين " .
من هنا يمكن أن نستشف أن الفرق بين المرأة الغربية والمرأة المسلمة يعود إلى الجذور ، ومن هنا عدم صحة إسقاط الحلول الغربية على الوضع الإسلامي ، فالوضع بين الحضارتين مختلف ، والمرأة هنا غير المرأة هناك ،وقد أكدت الراهبة "كارين أرمسترونغ "هذا الاختلاف بين ماضي المرأتين بما يلي: " إن رجال الغرب النصراني حين حبسوا نساءهم ومنعوهم من مخالطة الرجال ووضعوهن في غرف منعزلة في جوف البيوت إنما فعلوا ذلك لأنهم يكرهونهن ويخافونهن ولا يأمنون لهن وَيَرَوْنَ الخطيئة والغواية كامنة فيهن ، فهم يخرجوهن من الحياة بهذا الحبس إلى خارجها أو هامشها ، بينما حجز المسلمون نساءهم في البيوت ولم يخرجوهن إلى الشوارع تقديراً لهن ولأنهم يعتبرون زوجاتهم وأمهاتهم وبناتهم حَرَماً خاصاً وذاتاً مصونة وجواهر مقدسة يصونونهن ويحملون عنهن عبء الامتهان في الأسواق والطرق " .
إن هذا الاختلاف لم يفهمه دعاة التحرر الذين حاولوا إسقاط حلول المجتمع الغربي على المجتمع الإسلامي ، فلم يفهموا حرص الرجل على زوجته وحمايته لها بل اعتبروا أن حجاب المرأة وعدم اختلاطها بالرجل يعود إلى عدم ثقة الرجل بالمرأة وخوفه منها ، الأمر الذي جعلهم يرون أن المرأة مظلومة قد ظلمها الرجل عندما فرض عليها الحجاب وحرمها من إنسانيتها وقد تناسوا أنه " لم يكن الرجل هو الذي فرض الحجاب على المرأة فترفع المرأة قضيتها ضده لتتخلص من الظلم الذي أوقعه عليها ، كما كان وضع القضية في أوروبا بين المرأة والرجل ، إنما الذي فرض الحجاب على المرأة هو ربها وخالقها الذي لا تملك إن كانت مؤمنة أن تجادله سبحانه فيما أمر به ، ويكونَ لها الخِيَرَةُ من الأمر " .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://hawks-alaneen.yoo7.com
محبة الخير
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

عــدد الـمـسـاهــمـات : 450
الــــجــــنـــــس : انثى
الــــــمـــــزاج :
الــــــــدولـــــــــه : اليمن
تــقــبـم نــشـــاط الــمـنــتـــدى : 6503
الجدي الـــعـــمــــر : 30

مُساهمةموضوع: رد: المرأة بين التحرير والتغرير   الإثنين أبريل 11, 2011 9:05 am

يسلمووووووووووووووووووووو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
قناص حضرموت
المدير العام
المدير العام
avatar

عــدد الـمـسـاهــمـات : 2176
الــــجــــنـــــس : ذكر
الــــــمـــــزاج :
الــــــــدولـــــــــه : اليمن
تــقــبـم نــشـــاط الــمـنــتـــدى : 11116
الاسد الـــعـــمــــر : 21

مُساهمةموضوع: رد: المرأة بين التحرير والتغرير   الإثنين أبريل 11, 2011 12:01 pm

الله يسلمك ان شاء الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://hawks-alaneen.yoo7.com
LUFFY
 
 
avatar

عــدد الـمـسـاهــمـات : 409
الــــجــــنـــــس : ذكر
الــــــمـــــزاج :
الــــــــدولـــــــــه : الأردن
تــقــبـم نــشـــاط الــمـنــتـــدى : 5907
السرطان الـــعـــمــــر : 21

مُساهمةموضوع: رد: المرأة بين التحرير والتغرير   الأربعاء يونيو 29, 2011 12:01 pm

شكرا على موضوعك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
قناص حضرموت
المدير العام
المدير العام
avatar

عــدد الـمـسـاهــمـات : 2176
الــــجــــنـــــس : ذكر
الــــــمـــــزاج :
الــــــــدولـــــــــه : اليمن
تــقــبـم نــشـــاط الــمـنــتـــدى : 11116
الاسد الـــعـــمــــر : 21

مُساهمةموضوع: رد: المرأة بين التحرير والتغرير   الأربعاء يونيو 29, 2011 12:23 pm

العفووو

أسعدنا مرورك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://hawks-alaneen.yoo7.com
 
المرأة بين التحرير والتغرير
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: الاقسام الاسلامية :: المرأة فى عصر الاسلام-
انتقل الى: